77 مليار دولار…هي خسائر قطاع الطيران العالمي خلال النصف الثاني من 2020

مونتريال – قالت الرابطة الدولية للنقل الجوي (إياتا) إن صناعة الطيران العالمية ستخسر 77 مليار دولار نقدا، خلال النصف الثاني من 2020، أي ما يعادل 13 مليار دولار شهريا، بسبب التداعيات المستمرة لجائحة كورونا.

وأوضحت الرابطة، في بيان، أن النقل الجوي سيشهد تعافيا بطيئا مع استمرار القطاع في خسارة السيولة بمعدل متوسط يتراوح من 5 إلى 6 مليارات دولار شهريا في 2021.
وطالبت الرابطة الحكومات بمزيد من دعم الصناعة خلال موسم الشتاء المقبل، واتخاذ إجراءات إغاثة إضافية، بما في ذلك المساعدات المالية التي لا تضيف المزيد من الديون إلى الميزانية العمومية المثقلة بالفعل بالديون.
وذكرت أن “الحكومات حول العالم قدمت حتى الآن دعماً بقيمة 160 مليار دولار.. شمل مساعدات مباشرة، وإعانات الأجور، وإعفاءات ضريبية للشركات، وإعفاءات ضريبية خاصة بالصناعة بما في ذلك ضرائب الوقود”.
وهدف الدعم إلى ضمان بقاء صناعة النقل الجوي قابلة للاستمرار، وجاهزة لإعادة ربط الاقتصادات ودعم ملايين الوظائف في السفر والسياحة.


شاهد أيضا