المغربية هاجر المصنف مرشحة لنيل لجائزة «ويمن تيك» في فئة الذكاء الاصطناعي الشامل والمندمج

تعد الباحثة في الذكاء الاصطناعي والأستاذة بجامعة القاضي عياض بمراكش، هاجر المصنف، ضمن المرشحات لنيل جائزة “ويمن تيك” المرموقة، التي تكافئ النساء اللواتي يحققن إشعاعا دوليا في مجال التكنولوجيات المتقدمة.
ووقع الاختيار على هذه الأكاديمية، المعروفة بابتكاراتها التكنولوجية المتعددة، من قبل شبكة “ويمن تيك” التي رشحتها لنيل الجائزة في فئة “الذكاء الاصطناعي الشامل والمندمج”.
وتعتبر المصنف، أستاذة في مجال تعلم الآلة (أحد فروع الذكاء الاصطناعي)، وتحليل البيانات الضخمة بكلية العلوم السملالية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش.
وحصلت الأستاذة الباحثة على دبلوم الدولة في الهندسة سنة 2005، من معهد البريد والمواصلات، ودكتوراه في المعلوميات من جامعة القاضي عياض، عن أشغالها حول شبكات الاستشعار اللاسلكية وشبكات المركبات.
وتضم المصنف في رصيدها عددا من براأت الاختراع، حول “نظام محيطي للتغذية الراجعة وتقييم تعلم الطلبة” و”تقديم محتوى مخصص يعتمد على التعرف على المشاعر عبر الأجهزة المحمولة”.
وأوضحت الأكاديمية، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن اهتماماتها الأساسية في البحث تتركز حول الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، والبيانات الضخمة، والتفاعل بين الإنسان والآلة وتقنيات الجيل الجديد.


شاهد أيضا