ترامب يمنح وسام الاستحقاق المرموق للملك محمد السادس + صورة

منح دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، الجمعة، الملك محمدا السادس وسام الاستحقاق المرموق بفضل “تأثيره الإيجابي” على المشهد السياسي في الشرق الأوسط وعمله على تعزيز الشراكة الدائمة والعميقة بين مملكة المغرب والولايات المتحدة في المجالات كافة.

ويعود استحداث هذا الوسام لتكريم قادة الحلفاء في الحرب العالمية الثانية، وكان منحها متوقفاً إلى أن قام ترامب بإحيائها، وقد منح الشهر الماضي لرؤساء وزراء أستراليا والهند واليابان.

ويتميز هذا الوسام بأربع درجات. ويتكون وسام الدرجة العليا، الذي حصل عليه الملك محمد السادس، من إكليل أخضر بعقدة ذهبية تحيط بنجمة خماسية ذهبية ويبلغ حجمها أقل من 3 بوصات.

وسبق لعدد من الشخصيات العربية أن حازت على الوسام نفسه؛ منهم أمير الكويت الراحل، الشيخ صباح الأحمد، والذي منحه ترامب له في الثامن عشر من شتنبر الماضي، قبل بضعة أشهر على وفاته.

وكان الملك عبد العزيز بن آل سعود أول زعيم عربي حاز ذلك الوسام الرفيع، بتاريخ 18 فبراير من العام 1947. كما تم منح هذا الوسام أيضاً للقائد العام للجيش العراقي الأمير عبد الإله بن علي الهاشمي، بتاريخ فاتح يونيو من العام 1945.

ومن الشخصيات العربية العسكرية التي منحتها الولايات المتحدة وسام الاستحقاق أيضاً رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية (1967 – 1969) الفريق عامر خماش؛ وذلك لدوره في أداء الخدمات المتميزة طوال فترة خدمته في الجيش العربي (القوات المسلحة الأردنية).

كما حاز الوسام أيضاً الأردني محمود فريحات الوسام في يوليوز من سنة 2017، عندما كان برتبة فريق ورئيسا لهيئة الأركان المشتركة للجيش العربي (القوات الأردنية المسلحة).

ومن الكويت، فاز بـ”الاستحقاق”، القائد العسكري، خالد صالح الصباح في أبريل 2017، عندما كان قائدا للقوات البرية برتبة لواء.

ومن ليبيا، منح الوسام للواء السنوسي الأطيوش، رئيس أركان الجيش الليبي الملكي، بتاريخ 5 يونيو من سنة 1961؛ وذلك لـ”سلوكه الجدير بالتقدير بشكل استثنائي في أداء الخدمات المتميزة لحكومة الولايات المتحدة”.

يذكر أن وسام الاستحقاق الأمريكي هو وسام عسكري يُمنح تكريماً لإتمام مهمة استثنائية، أو للمسؤولين الأجانب، ولا يمكن أن يُمنَح إلا من قبل الرئيس الأمريكي.


شاهد أيضا