عموتة يعد بالتتويج بلقب “الشان” والدفاع عن سمعة الكرة المغربية

اكد الحسين عموتة، مدرب المنتخب الوطني للاعبين المحليين، أن “الأسود” شدّت الرحال صوب الكاميرون من أجل التتويج بلقب بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، مشيراً إلى أن مكونات المنتخب الرديف لديها الطموح والحافز للفوز باللقب للمرة الثانية على التوالي.

وأشار عموتة، خلال الندوة الصحافية التي تسبق مواجهة التوغو المقررة غداً، لحساب الجولة الأولى من المجموعة الثالثة، إلى أن ظروف مشاركة المنتخب المحلي في “شان الكاميرون” مغايرة عن آخر نسخة التي توج بها “الأسود”.

واستطرد المدرب: “صحيح أننا هنا بصفتنا حاملي لقب النسخة الماضية، لسنا هنا لمحاولة الدفاع عن اللقب؛ لكن للفوز به من جديد. الأجواء مغايرة، لأن النسخة الماضية نظمت في بلدنا.. اللاعبون والطاقم التقني والاستعدادات والتوقيت كلها أمور تغيرت بين اليوم وبين 2018”.

وأضاف مدرب المنتخب الوطني للاعبين المحليين: “نحن كمجموعة، لدينا الطموح والحافز الشخصي للفوز باللقب والدفاع عن قيمة الطاقم التقني واللاعبين وعن سمعة الكرة المغربية”.

وعن اختلاف أحوال الطقس بين المغرب الذي عرف انخفاضاً في درجة الحرارة في الأيام الأخيرة، وبين الكاميرون الذي يعرف رطوبة عالية ودرجة حرارة تصل إلى 30، أوضح عموتة: “لا أظن أن ذلك سيشكل لنا عائقاً كبيراً”.

وتابع: “صحيح الأمر يؤثر على جودة تطبيق التعليمات التكتيكية مقارنةً مع اللعب في ظروف أكثر اعتدالاً؛ لكننا نتمتع بالحافز والرغبة بالقدر الذي يجعلنا قادرين على تحمل الظروف المناخية في دوالا وتدبير أمورنا بالشكل المطلوب”.

وأكد عموتة أنه باستثناء عبد الإله الحافظي وآدم النفاتي، اللذين لن يكون بمقدورهما المشاركة في مباراة الغد أمام التوغو، يظل باقي اللاعبين في أتم الجاهزية للدفاع عن قميص المنتخب المغربي في المنافسة القارية.

ويفتتح المنتخب المغربي مغامرته في منافسات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين بمواجهة المنتخب التوغولي، غداً انطلاقاً من الخامسة مساء، عن أولى مباريات المجموعة الثالثة التي تضم أيضاً كلاً من رواندا وأوغندا.


شاهد أيضا