مستشاري المعارضة ينظمون وقفة احتجاجية واعتصام مفتوح بسبب تجاوزات رئيس جماعة أفورار

ازيلال/افورار.

بعد أن أصدرت المعارضة بالمجلس الجماعي بأفورار بيانا ناريا فضحت فيه خروقات وتجاوزات رئيس الجماعة كما دعت فيه إلى وقفة احتجاجية واعتصام مفتوح .

عرف أمام مقر الجماعة احتجاج العديد من افراد الساكنة المتضررين من سياسة الرئيس الذين رددوا عدة شعارات منددة بما يمارس عليهم وعلى المعارضة من حيف وظلم كما تم إلقاء عدة كلمات أبرز من خلالها أصحابها عدة تجاوزات للرئيس كخرق المدة 67في إقالة أحد المستشارين الذي هو في نفس الوقت اخوه, تلك الاقالة التي تحمل أبعاد أسرية أكثر منها قانونية،كما ركز المتدخلون على حرمانه الجمعيات الجادة من الدعم،وكذلك تشجيعه أحد أتباعه على توسيع كشك له وتحويله إلى مقهى بل أكثر من ذلك حمايته من الهدم رغم اتخاذ قرار الهدم ضده من طرف الجهات المختصة، وتطول لائحة الخروقات والتجاوزات التي أصر أعضاء المعارضة على الاستمرار في الاعتصام إلى حين فتح تحقيق في تلك الخروقات واتخاذ الإجراءات اللازمة إحقاقا للحق في دولة الحق والقانون التي أرسى دعائمها عاهل البلاد محمد السادس نصره الله وايده.


شاهد أيضا