حزب “الحركة الشعبية” ينظم ندوة حول “القوانين الإنتخابية الجديدة”

نظمت الأكاديمية الشعبية و المنتدي الجامعي الحركي بشراكة مع الفريقين الحركيين بالبرلمان، ندوة حول “القوانين الانتخابية الجديدة” وذلك بالمقر المركزي لحزب الحركة الشعبية بالعاصمة الرباط.
وأكد الامين العام لحزب السنبلة السيد امحند العنصر أن مشاريع القوانين التنظيمية المؤطرة للانتخابات تتجاوب مع متطلبات الأحزاب السياسية.
كما اكد الامين العام للحزب ان بعض النقاط التي تتضمنها هذه “مشاريع قوانين” تستلزم نقاشا وتعديلات، مبرزا أن النقاش داخل البرلمان هو الذي يحسم في هذا الموضوع.
فيما اكد  القيادي بالحزب السيد سمحمد الغراس خلال كلمته بالندوة, ان المنظومة الانتخابية عرفت تعديلات مهمة، فيما هناك نقاط اخرى لازال النقاش حولها في البرلمان، كما اكد أن هذه القوانين تتضمن ايجابيات كبيرة، وان حزب الحركة الشعبية منخرط بقوة في هذا النقاش خصوصاً في مايتعلق بمكانة الشباب في المنظومة الانتخابية.

وتأتي هذه الندوة حسب منظميها في سياق النقاش السياسي الدائر حول القوانين التنظيمية المؤطرة للمنظومة الانتخابية التي قدمها وزير الداخلية، أمام لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة بمجلس النواب.