الحكومة تتجه إلى فرض حظر التنقل الليلي و إغلاق المقاهي في رمضان

ذكرت تقارير صحفية، أن الحكومة ستلجأ إلى تشديد الإجراءات الاحترازية خلال شهر رمضان، وعلى رأسها منع التنقل ليلا، ومغادرة المنازل للتجول بعد الإفطار، إلى جانب إغلاق المقاهي والمحلات التجارية، واحتمال منع صلاة التراويح الجماعية.
وأضافت نفس التقارير استنادا إلى مصادر من داخل اللجنة العلمية، أن الحكومة تتجه نحو فرض حظر لتنقل المواطنات والمواطنين المغاربة ليلا خلال شهر رمضان المقبل، من أجل التحكم في الوضعية الوبائية وحتى لا تتعرض البلاد لانتكاسة صحية بسبب تفشي موجات جديدة من فيروس كورونا.
وذكرت كذلك أن حظر التجول الليلي في رمضان احتمال جد وارد، نظرا للحالة الوبائية التي تعرفها البلاد وما تطرحه من مخاوف الموجة الثالثة.
وأوضحت المصادر أن هناك مخاوف من موجة ثالثة، وانتشار طفرات لسلالات متحورة، سجل المغرب منها إلى حد الآن حالات للسلالة البريطانية، بالإضافة إلى خصوصية شهر رمضان، كلها عوامل ستدفع مختلف السلطات التي تتدخل في الموضوع إلى فرض حظر التنقل ليلا للتحكم في الوضعية الوبائية كي لا تتعرض لانتكاسة صحية.