مقتل سيدة مغربية بالمانيا بطريقة مروعة على يد زوجها

أقدم مواطن ألماني في عقده الخامس خلال الأسبوع المنصرم، على قتل زوجته المغربية بشكل بشع داخل مبنى سكني بمنطقة هامبورغ الألمانية.

وبحسب ما نقلته وسائل إعلام ألمانية، فإن المواطن الألماني (53 سنة) الذي أعلن إسلامه مؤخرا أقدم على قتل زوجته المغربية (40 سنة) من خلال طعنها بسكين في رقبتها حتى الموت، وتم إصدار مذكرة توقيف بتهمة القتل غير العمد في حقه من طرف السلطات الألمانية.

وأكد المصدر ذاته، أن جيران المشتبه فيه صرحوا بأن المعني بالأمر “كان يبدو دائمًا طبيعيًا تمامًا، حيث عرف بأنه شخص هادئ للغاية، وقد تزوج مؤخرا من مواطنة مسلمة واعتنق الإسلام مؤخرا، وقد ظهر في إحدى الصور وهو يرتدي ملابس عربية أمام مسجد في مدينة الدار البيضاء المغربية.

وفي إطار التحقيق معه، صرح المشتبه فيه في التورط في مقتل زوجته المغربية، بأنه “لا يعترف بالنظام القانوني الألماني وينتقد الولايات المتحدة الأمريكية”.