إنطلاق حرب الطعون الانتخابية بين حزب البيجدي والبام.. والبداية من المضيق

تقدم حزب العدالة والتنمية بعمالة المضيق الفنيدق، أمس الثلاثاء، بطعنين لدى المحكمة الإدارية في الرباط، ضد مرشحين في لائحتين لحزب الأصالة والمعاصرة بكل من المضيق والفنيدق، أحدهما وكيل لائحة، فيما توصل المرشحان، اليوم الأربعاء، باستدعائين للمثول أمام المحكمة.

وأفاد مصدر لجريدة “العمق”، أن الطعن الأول يتعلق بوكيل اللائحة الجماعية لحزب الأصالة والمعاصرة بالمضيق، حيث برر البيجيدي طعنه بكون وكيل اللائحة لم يقدم استقالته من حزب “المصباح”.

وبحسب المصدر ذاته، فإن وكيل لائحة “الجرار” كان عضوا ومستشارا جماعيا باسم البيجيدي في الفترة ما بين 2015 إلى 2021، قبل أن يقرر الانتقال إلى البام دون أن يسلك مسطرة تقديم الاستقالة من حزبه السابق، ما يعني أنه لا زال عضوا في البيجيدي.

وبخصوص الطعن الثاني، كشف ذات المصدر أن الأمر يتعلق بمرشح في اللائحة الجماعية لحزب الأصالة والمعاصرة بالفنيدق، وذلك بمبرر فقدانه الأهلية، حيث صدر في حقه حكم قضائي نهائي بـ6 أشهر موقوفة التنفيذ في قضية تتعلق بشراء أصوات الناخبين خلال استحقاقات 2016.

وأشار المصدر إلى أن المحكمة الابتدائية أصدرت حكمها المذكور سنة 2017، قبل أن تؤيده المحكمة الاستئنافية، فيما رفضت محكمة النقض طعن المعني بالحكم وأيدت الحكم الاستئنافي.

وطالب حزب العدالة والتنمية، في طعنه الأول، بإسقاط وكيل لائحة البام بالمضيق، وما يتبعها من أثر قانوني بإسقاط اللائحة بأكملها، فيما طلب في الطعن الثاني بإسقاط المرشح لوحده من اللائحة. :


شاهد أيضا