سلطات تايوان تسابق الزمن لصد غزو مفاجئ لنوع من الضفادع

تايوان تسابق الزمن لصد غزو مفاجئ لنوع من الضفادع.

بقفازات ومصابيح يدوية، يفتش عشرات المتطوعين طوال الليل داخل حقول الأرز والبساتين عن نوع من الضفادع يسمى علجوم القصب، يثير انتشاره في البلاد قلقا كبيراً لدى السلطات.

تم اكتشاف ضفادع علجوم القصب في منطقة تشاوتون، وهي ذات حجم كبير وليس لها أعداء في الطبيعة التايوانية، ويمكن لبعض الحيوانات المفترسة أن تنفق جراء سمها، وهي تتكاثر بسرعة وستؤثر على الحياة البرية المحلية، وحتى على الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب.

تعود أصول هذا النوع من الضفادع إلى أميركا الجنوبية والوسطى، وقد تسبّبت بأضرار في أستراليا والفيليبين لكن لم يُسجَّل وجودها قط في تايوان، حتى الشهر الماضي حين رصدتها أمرأة من سكان المنطقة في حديقتها للخضروات.


شاهد أيضا