النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام تستنكر استهداف والي امن القنيطرة

يتابع المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام، ومعه المنظمات الحقوقية والجمعيات المدنية والفعاليات السياسية والثقافية، بكثير من الاشمئزاز والامتعاض، ما فتئ يتعرض السيد والي أمن القنيطرة، من حملة تشهير مسعورة، يقودها موقع مشبوه ،يصدر من خارج أرض الوطن

ويستغرب الرأي العام المحلي والوطني، كيف يتأتى لهذا الموقع القذف والمس في حق شخصيات عامة، مشهود لهم بمصداقيتهم وتفانيهم في عملهم .

ونحن إذ نعبر عن استنكارنا الشديد لهذه الممارسات المشينة، التي تمس الحياة الشخصية والعامة للسيد والي أمن القنيطرة .

نعلن عن تضامننا غير المشروط معه، لما ترتب عن كل ذلك من ضرر شخصي ومعنوي، كما نسجل كامل مساندتنا، على إثر التشهير والقذف والافتراءات، التي يقترفها نفس الموقع المشبوه في حق عدد من الشخصيات العامة .

وتؤكد النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام جهة الرباط سلا القنيطرة بكافة أجهزتها التنظيمية المحلية والجهوية، دعمها المطلق لكافة الشخصيات العامة، ضد كل الأطراف المشبوهة، التي تتخفى وراء هذا الموقع،وأنها لن تقف صامتة أمام هذه البلطجة الإعلامية الجديدة، التي تعتمد الابتزاز والمساومة، وتتطلع إلى متابعة الجناة المتورطين في هذه الجرائم الإلكترونية.


شاهد أيضا