جمعية تصدر بيان حول فاجعة القصر الكبير والتي اودت بحياة 19 شخص

أصدرت الجمعية المغربية لحماية المستهلك والدفاع عن حقوقه بيانا حول فاجعة التسمم الجماعي بمدينة القصر الكبير بتاريخ 27/09/2022 والتي أدت بوفاة خمسة عشرة أشخاص ونجاة سبع أشخاص في حالة صحية حرجة مع توقع تزايد ظهور حالات إصابات جديدة إثر تسممهم نتيجة استهلاكهم لمواد كحولية غير صالحة للاستهلاك حيث اقتنى ضحايا هذه الفاجعة جرعات الكحول من أحد محلات بيع الكحوليات الغير مرخص والتي يشتبه فيها أنها تحتوي على مادة سامة مهربة، الشيء الذي تسبب في وفاتهم .

وعليه تطالب الجمعية المغربية لحماية المستهلك والدفاع عن حقوقه بالقصر الكبير من السلطات المحلية ولجن المراقبة تتبع ومراقبة المحلات التي تختص ببيع الكحوليات المرخصة منها والغير المرخصة مع أخد الإجراءات القانونية المعمول بها في حق أصحاب المحلات التي لا تتوفر على ترخيص لبيع هذه المواد وفي حق كل محل يتوفر على مواد مخدرة غير صالحة للاستهلاك تفعيلا لمقتضيات الفنانون 31.08 القاضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك وحفاظا على سلامة وصحة المستهلك المغربي، كما ندعوا رجال الأمن لاتخاذ الاجراءات القانونية في حق كل شخص أو محل يعرض مواد مخدرة مثل (لالكول –السيلسيون وغيرها من المواد المحضورة …) نظرا لاستفحالها وانتشار ها بالمدينة بشكل كبير وتعاطيها من طرف الشباب حفاظا على أمن وسلامة وصحة المواطنين بصفة عامة وساكنة المدينة بصفة خاصة.

كما يتقدم أعضاء الجمعية المغربية لحماية المستهلك والدفاع عن حقوقه بأصدق عبارات التعازي لعائلة وأقارب ضحايا هذه الفاجعة.


شاهد أيضا