الكلاب الضالة تزرع الرعب في شوارع القنيطرة أمام لامبالاة المجلس البلدي

أضحت ظاهرة انتشار الكلاب الضالة بشوارع مدينة القنيطرة تثير الرعب في نفوس المواطنين، خصوصا وأن هذه الكلاب تتجول في غالب الأحيان جنبا إلى جنب مع المواطنين وتتخذ من أماكن وسط المدينة مكانا للإستقرار بشكل يومي في غياب دور الجهات المعنية.
وفي الوقت الذي تتزايد أعداد الكلاب في الشوارع يوما بعد يوم، لا يزال المجلس البلدي والجهات الوصية تحتاج في كل مرة إلى من يذكرها للقيام بالمهام المنوطة بها، ووضع حد لهذه الكارثة التي أضحت خطراً حقيقيا على صحة الأفراد.

وبات تجول قطعان الكلاب وسط شوارع وأزقة القنيطرة وأمام المؤسسات التربوية والإدارات العمومية، مشهداً مألوفاً وهو الأمر الذي وثقه نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي بصور تُظهر الحجم الحقيقي لهذه الأزمة .
وسبق لمجموعة من فعاليات المجتمع المدني أن طالبت المجلس البلدي باتخاد إجراء ات لمحاربة ظاهرة تجول “قطعان الكلاب والأبقار ” بشوراع القنيطرة، وهو الأمر الذي يشوه جمالية المدينة .


شاهد أيضا