روبرتو مانشيني يتولى تدريب المنتخب السعودي

أعلنت صحيفة “غازيتا ديلو سبورت” الإيطالية عن تولي المدرب روبرتو مانشيني تدريب المنتخب السعودي عقب استقالته  من منصبه كمدرب للمنتخب الوطني الإيطالي، يبدو أن هذه الخطوة لن تكون مجرد تغيير في الوجوه التدريبية، بل قراراً استراتيجياً من قبل الاتحاد السعودي لكرة القدم بهدف تطوير الكرة السعودية وتعزيز تألقها على الساحة الدولية.

في خطوة أقل ما يُقال عنها إنها مفاجأة، وقع مانشيني، الذي يبلغ من العمر 58 عامًا، عقداً مع الاتحاد السعودي لكرة القدم لمدة أربع سنوات ، تستمر حتى عام 2027. تعكس هذه الخطوة التصميم الجاد للسعودية على تطوير اللعبة داخل البلاد ورفع مستوى منتخبها الوطني عقب الاستثمارات الضخمة التي قامت بها لتدوير دوري روشن و استعدادا لترشح لتنظيم كاس العالم.

و من المقرر عقد مؤتمر صحفي في العاصمة السعودية الرياض يوم الاثنين، ليكون المنصة التي سيتحدث من خلالها مانشيني عن رؤيته وخططه المستقبلية للفريق. هذا المؤتمر يأتي في وقت مناسب مع تصاعد التوقعات حول التغييرات التي سيقوم بها مانشيني في الفريق السعودي، خاصة بعد الانتقالات الكبيرة التي قامت بهاالمملكة العربية السعودية لاستقطاب لاعبين معروفين عالمياً مثل كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة ونيمار من اجل تطوير الدوري السعودي.

من الجدير بالذكر أن مانشيني أوضح أن قراره بالانتقال إلى المنتخب السعودي لم يكن نتيجة لعرض مالي فحسب، بل هو نتيجة لتطلعاته الشخصية ورؤيته لتطوير الكرة السعودية. وتأتي هذه الخطوة بعد مسيرة تدريبية حافلة، حيث سبق له أن درب أندية كبيرة مثل فيورنتينا ولاتسيو وإنتر ومانشستر سيتي، حقق معها العديد من الإنجازات.

من الناحية الرياضية، يأتي قرار مانشيني بالانتقال إلى المنتخب السعودي بعد فترة مليئة بالإنجازات مع المنتخب الإيطالي، حيث قاده للفوز بكأس أوروبا 2021 ولمسلسل طويل من 37 مباراة دون هزيمة. ورغم ذلك، فإن عدم تأهل إيطاليا لكأس العالم 2022 والبداية الصعبة في تصفيات كأس أوروبا 2024، قد يكون لها الأثر في اتخاذ هذا القرار.

بانتظار ما سيكشفه مانشيني خلال المؤتمر الصحفي المقبل، يبقى الجميع في السعودية مترقبين لرؤية الاستراتيجيات الجديدة التي سيُضيفها إلى الفريق، وكيف ستسهم هذه الخطوة في رفع مستوى الكرة السعودية على الساحة الدولية.




شاهد أيضا