مصدر رسمي: لا صحة لشائعات الانقسام داخل جماعة القنيطرة 

نفى مصدر مسؤول داخل جماعة القنيطرة، الشائعات المتداولة حول وجود إنقسام داخل المكتب المسير للجماعة، وأكد ذات المصدر أن الرئيس انس بوعناني ما زال يحتفظ بأغلبيته ويتولى قيادة الجماعة بقوة واستقرار.

ونفى المصدر ذاته إستقالة المستشار مصطفى الكامح من المجلس البلدي للقنيطرة، مؤكدًا استمراره في مهامه بالمجلس.

وفيما يتعلق ببرنامج عمل الجماعة، أوضح المصدر أن الرئيس وفريقه المسير يعملون بجد لتنفيذ برنامج عمل الجماعة، كما أضاف أن هناك جهات معروفة تحاول استغلال منصات التواصل الاجتماعي للتشويش على عمل الجماعة لأهداف شخصية وسياسية ضيقة.

تأتي هذه التصريحات في ظل الأوضاع الراهنة لجماعة القنيطرة، حيث تسعى الإدارة الحالية لضمان استقرار الجماعة وتنفيذ برنامجها الإداري بنجاح.




شاهد أيضا