ادانة امرأة بطنجة استدرجت قاصرا واستغلتها في الدعارة

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية في استئنافية طنجة، أمس الثلاثاء، سيدة بـ 5 سنوات سجنا نافذا، وغرامة قدرها 100 ألف درهم مع تحميلها الصائر مجبرا في الأدنى، بتهمة الاتجار بالبشر عن طريق استدراج قاصر، واستغلالها في الدعارة.

وأنكرت المتهمة “ك.ط” أمام هيأة المحكمة التهم المنسوبة إليها، مفنذة استدراجها للضحية في شقتها الموجودة في “ساحة الأمم” قصد ممارسة الدعارة مقابل مبالغ مالية.

وكشفت أم الضحية للمحكمة أنها وضعت شكاية ضد المتهمة “ك.ط” بعدما علمت من جارتها على أنها كانت تستدرج ابنتها المسماة “ص.ا” إلى شقتها رفقة مجموعة من القاصرات، بعد اصطياد الزبائن من الشوارع المجاورة لإحدى الاقامات، الموجودة في ساحة الأمم.

وكانت المتهمة لا تسمح بخروج الضحية وحدها لاصطياد زبائنها إلا برفقة شخصين، كانا يلازمانها أينما ذهبت من أجل حمايتها.

وتعود فصول هذه القضية إلى، شهر غشت الماضي، حينما أوقفت العناصر الأمنية المتهمة، بعد توصلها بشكاية من أم الضحية باستغلال ابنتها القاصر في وكر للدعارة.


شاهد أيضا